تحميل كتاب معجم مؤرخي التاريخ العربي الحديث والمعاصر pdf

BORE02 2867
عنوان الكتاب : معجم مؤرخي التاريخ العربي الحديث والمعاصر – الجزء الثاني
المؤلف : مصطفى عبد الغني
الناشر :دار الجوهرة
الطبعة :2014
الصفحات : 525
المجلدات :1
الصيغة :PDF
وصف الكتاب
يتلافى كتاب /معجم «مؤرخي التاريخ العربي الحديث والمعاصر» للكاتب د.مصطفى عبدالغني، النقص الموجود في مراجع رواد التاريخ القديم في التراث العربي. ويعرض الكاتب في مقدمة الكتاب لبعض المشاكل التي تعرض لها، من تعريف المؤرخ؟ وإن خلص إلى تحديد المؤرخ بعدد من الأنماط وهي:
 المؤرخ الأكاديمي وهو من يتجه نحو مدرسة الفرد في التأريخ أو «البطل في التاريخ».. وأيضا مدرسة «رائكة» الألمانية، ثم مدرسة «التاريخ الاجتماعي والاقتصادي».. واتجاه المدرسة «التفسيرية»، والاتجاه الإسلامي وغيرها. كما نهض الكاتب بتصنيف المؤرخين إلى: أولا: المؤرخ الهاوي، كما عند «ابن رزيق».. كتب تاريخه في العصر الحديث، ولم يخرج من الإطار العام والحديث فيه عمن سبقوه إلا في الشكل العام.
ويبين أنه تشابه «ابن رزيق» مع المؤرخ «الطبري» و«ابن الأثير» في تقديم كتاباتهم للتاريخ العربي والإسلامي، بذكر الأنساب والقبائل العربية، مع فارق بسيط أنه حين بدأ الطبري وابن الأثير كتابة التاريخ بالتطرق إلى خلق الكون، ثم ظهور آدم متأثرين في ذلك بالثقافة التقليدية التي كتب بها – وهب بن منبه – وغيره من المؤرخين الإسلاميين الأوائل.
ويدرج المؤلف أنماط المؤرخين، ويتوقف أمام المؤرخ القومي العربي، ذلك المؤرخ الذي يعي التأريخ لا التاريخ، أي الوعي بما وراء أحداث التاريخ، إنه المؤرخ المثقف السياسي القومي في عالم «الامبريالية» والصهيونية.. أي الوعي وتحليل الماضي والإفادة من حركة التاريخ للصعود إلى المستقبل. وقدم الكاتب المؤرخ العراقي داؤد الجلبي وعلاقته بالتاريخ. كما يمضي هذا الاتجاه القومي حتى تبناه مؤرخون من الكرد، وكثير من المؤرخين – ايا كانت خلفيتهم الفكرية والعقائدية – كانوا واعين للبعد القومي وفي مقدمتهم المؤرخ «كمال مظهر احمد». وهو كان داعيا للوعي القوم، مؤكداً أن (ما يجمعنا نحن العرب والكرد أكثر بكثير مما يفرقنا، وإن بسطاء الناس يدركون هذه الحقيقة بصورة جيدة). وكان هذا المؤرخ أما المؤرخون الغربيون فقد عارضوه ووقفوا ضده لهذا السبب.
وبرر الكاتب جهده في هذا المعجم، نظراً لتجاهل بعض المؤرخين المعاصرين، والمعبرين عن الربط العضوي بين المؤرخ وعصره الحديث والمعاصر. ولعل منهج تناول متن هذا الكتاب المعجمي، ينتمي إلى الحقل التاريخي العلمي، وبالوسيلة التي يعبر بها المؤرخ. . كما أن الواقع والثقافة يتغيران لحتمية أن الغرب المنتصر هو الذي يهيمن على الواقع ليس بالشكل العسكري وحسب وإنما بالشكل التاريخي المعاصر بالفعل.

  

تحميل الكتاب    تواصل معنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *