تحميل كتاب مسرور و مقرور pdf لـ أحمد بهجت

حول الكتاب
هذه ليست رواية.
إن الرواية تبدأ بالحياة وتنتهي بالموت ..
هذه اللارواية تبدأ من الموت وتنتهي بالبعث وتستمر أحداثها حتى نقف وراء أبواب الجنة والنار .
الأفضل أن نسميها لارواية إذن ..
ثم إنها حقيقة ، ليست تخيلاً ولا إبداعاً كالأعمال الفنية ، لقد ولدت في ذهني بشكل ما بعد أن قرأت كتاب التوهم للمحاسبي .. كنت أقلّد المحاسبي إذن ، وهو شيخ من شيوخ الصوفية وسيد من ساداتهم ..
أكاد ألمس فيما أقول تعلقاً بملابس عاشق عبقري ، وثمة ادعاء يتوارى -وإن ظهر- بأنني على مثاله أو طريقته ..
أعترف أنني أتشبث بثياب المحبين ..
لسنا مثلهم ، ولكننا أحبناهم لحبهم للحقيقة ..
وللعلم .. إن هذه اللارواية ليست سوى الهيكل العظمي أو الخطوط الرئيسية لرواية لم تكتب بعد .. وإن كنت أنوي كتابتها إن منح الله لي الجهد وشاء أن يكون في العمر بقية .

مناقشة الكتاب    تحميل الكتاب    

 

كتب ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *